Tuesday, October 7, 2008

المظلة


اخذ يتلفت حوله ويبحث عن امر ما في وجوه الناس وتطارده الكلمات المكتوبة علي لوحات الاعلانات
ويطارده خوفه في ان لا يعثر علي ما يبحث عنه وفي لفتة من لفتاته وجد هذا الوجه الصغير يلتفت اليه تردد برهة ثم تقدم خطوتين ثم توقف من جديد واخد يلتفت في من حوله
فاذا بهذه الابتسامة التي جائت لتقطع اي مجال للشك اقترب اكثر في
تردد
ثم توقف علي بعد خطوات وجاء صوتها ليمزق الصمت
انت؟
ابتسم ابتسامة شديدة اضفت علي وجهها بعض من علامات الخجل
انتي؟
ظلا صامتين كل منهم فقط ينظر للاخر في صمت وبسمة غريبة تعلو وجوههم
فرغم انه القاء الاول فقد عرف كل منهم الاخر لسنوات مضت دون ان يري احدهم الاخر
ثم اختارا طريق هاديء يندر فيه المارة واخذا يتمشيان فيه
وكل منهم صامت ينظر للاخر ليلتقط من وجهه المذيد من الحياة
ثم ينظر امامه في خجل
حاول ان يفتح اي موضوع لحوار لكن لسانه عجز عن ذلك
اخذ يتحدث كلمات متفرقة وترد هي عليه
سئلها سؤال لا معني له واجابته اجابة لا معني لها
لكنه قاطعها فجاه وهو يحاول ان يثبت عينيه في عينيها وقال في لحظة فريدة
وحشتيني
احست هي بالاطراب المفاجيء لم تكن تتوقع هذه الكلمة
ابتسم هو وحاول ان يجعل الامر هين عليها
وقالها مرة اخري فردت عليه بمثلها بصوته يكسوه الخجل
وظلا صامتين
لكن قطرات المطر ابت ان يبقيا كذلك فقطعت صمتهما
شعر هو بالارتباك لم يدر بخلده ان هذا اليوم من ايام الشتاء سيكون ممطرا
لكنه فجاه وجدها تفتح مظلتها
لم يري هذه المظلة من قبل فعينيه دائما اما تحاول التقاط نظرة من عينيها او هاربة تتجه الي اللأ شيء لتهرب من عينيها
حتي وان رائها لم يكن ليفهم ماهيتها او سببها وربما قد ادعي في خلده انها غير عاقلة لو رائها
لكنه الان يشكر فيها هذه الفطنة وهذا النمط من التفكير الذي لم يكن يتوقعه فيها ولا يسهل علي عقله ادراكه
انه يكتشف الان كيف انها مكملة له فهو من الجراة بمكان لعمل اي شيء
وهي من الحكمة بمكان لادراك ماهية اي شيء
نحن مكتملان مكتملان اخذ يحدث نفسه بذلك
وكئنه اكتشف احد الكنوز المخبئة في هذا العالم حين وجدها الان
فتحت مظلتها وحاولت ان تجعلها تغطهما معا
لكنه علي بعد خطوات منها اه لو تتسع المظلة قليلا لتدركه
هذا ما دار بخلدها اخذت تتامله وقطرات المطر تسقط علي شعره
وتنحدر الي جبينه كم تمنت ان تكون فقط قطرة كهذه لكنها لن تكتفي بذلك لن ترحل وجهه دون المرور بشفتيه
قطع هو خاطرها المجنون بنظرة فيها استسلام
وصوت الرعد يعلو ويتجدد
واشتدت الامطار وخلا الطريق من اي مار سواهم
قالت له تعالي تحت المظلة لتحتمي من المطر
قال لها لا عليكي اني بخير قالت اذا احملها انت عني
حمل المظلة وهو يحاول ان يغطيها باكملها ومشيا بضع خطوات
كانت المسافة بينهما في كل مرة تقل قليلا
الي ان اصبحا متلاصقين
نظر في عينيها وقال لها انا اسف لكل ذلك
قاطعته نظرة عينيها واجابه صوتها وكئنه حلم من احلام اليقظة
احبك
قالتها وجسدها يرتعش ليس من البرد بل من ما بداخلها من حب
لم يستطع ان يتحمل ما بها من برودة وهكذا كان يظن
وما بداخله من نار الشوق
فوضع يده علي كتفها ليحمها القطرات الشاردة التي تتسلل خلف المظلة
ونظر في عينيها وجد نظرات عينيها مستسلمة سعيدة بما الآا اليه
نظر الي شفتاها وقطرة من قطرا المطر تداعبها
فابي ان تاخذ قطرة لا تستحق ما يستحق هو
فاقترب ونظره موجه لعينيها واقتربت وتلاقت شفتيهما في لحظة نادرة
كلها شوق وتوقفا عن السير ولم يتوقفا عن الزوبان
كئن كل منها يزوب وهو يقبل شفاه الاخر
انة شوق ووله التقطتها اذنيه تخرج منها
لقد احبها بحق انها ما يستحق
لقد احبته بحق وهو ما تستحق
لم يدري اي منهم كم عبث بهم الزمان دون انفصال للشفتان
وكل ما يعلمان ان الامطار توقفت والشمس باشعتها اعلنت بداية اشراقة جديدة اشراقة حب
مشي كل منهما ويديه تنام في باطن يد الاخر واكملا طريقهما
وكل منهما تتوهج خدوده من حمرة الخجل
وتشتعل شفاهه من متعة الحب.




35 comments:

  1. اول تعليق


    عودة للقراءة ونعود

    smilyrose

    روح الحب الصادق

    ReplyDelete
  2. دائما تؤكد كلماتى عنك

    فانت فعلا انسان عاشق بمعنى الكلمة

    صورت تلك اللحظات باحساس رائع

    وتلك المقابلة المنتظرة ليس لها مثيل فى الاحساس

    واول نظرة بالعين واول لمسة كانها تلمس

    اوتار قلب المحبين

    بالفعل لمست اوتار القلب بتلك

    الاحاسيس والمشاعر التى يصعب تكرارها

    فى حياة المرء فالحب الصادق

    لا يتكرر سوى مرة فى العمر

    وقد يحيا الانسان عليه

    مهما حدث فهو نابض فى القلب

    ويحيا كلا منا ليبحث عن تلك اللحظة

    بجد رائع يا عاشق الرومانسية

    اكرمك الله

    smilyrose

    روح الحب الصادق

    ReplyDelete
  3. السلام عليكم
    اسلوبك بديع للغاية يا أخي وكلماتك رائعة
    فنك في المتابة يبدو واضحًا بين السطُور
    ولكن أكثر ما أثار عجبي هو خجلهم من كملة وحشتني في بداية اللقاء والقبلة في النهاية ..!
    لقد صار الحب سريعًا جدًا
    ليوشك أن ينتهي غدًا

    ReplyDelete
  4. عزيزتي
    smilyrose

    اشكرك علي كلماتك الرقيقة
    بالفعل القاء الاول
    دائما له احساس اخر خاصة اذا كانت
    العلاقة قائمة قبله
    اشكرك علي تعليقك الجميل وكلماتك الجميلة
    واشكرك علي وصفك لكلماتي بالرمنسية
    لقد كنت اتعايش مع الكلمة بحق
    وهذه الكلمات كانت نتيجة هذا التعايق واعينكم من يكمل الصورة
    فخيال كل من يقراء القصة
    هو من سيكملها

    تحياتي
    تامر الحسيني
    انسان عاشق حر

    ReplyDelete
  5. عزيزي
    كوارث
    اشكرك واشكر حسك الفني الذاي استطاع ان يكشف ما بين السطور
    واشكرك علي وجهة نظرك الجميلة
    واتمني دائما ان تسعدني بالمشاركة خاصة وهي الاولي لك هنا في مدونتي

    اما بالنسبة للمفارقة التي اكتشفتها انت

    ولكن أكثر ما أثار عجبي هو خجلهم من كملة وحشتني في بداية اللقاء والقبلة في النهاية ..!

    ما اثرته صحيح
    لكن احب ان اوضح لك انهم كانوا احباء منذ زمن بعيد
    ولم يتقابلوا الي في هذه المرة
    لذلك ربما يكون خجلهم
    من انها المرة الاولي التي يقول احدهم للاخر فيها وحشتني
    لكن بعدما تنتهي المسافة بينهم
    وتدفعهم الامطار واشواقهم للقرب
    تبدا الحواجز في الزوبان تدريجيا

    الاي ان يتحولا الي القبلة
    وهي زروة الحدث

    تحياتي لك يا عزيزي
    وسعيد جدا بملاحظتك

    تحياتي
    تامر الحسيني
    انسان عاشق حر

    ReplyDelete
  6. اخى العزيز تامر
    احسست بذلك الاحساس الرائع من قصتك احسست وكأنى بطل قصتك الذى التقى بمن احب بعد ان اضناه العذاب
    احسست وكأن المطر يسقط على شعرى الاسمر
    احسست باننى فى يدى كوكب الارض لما تملكتها

    اشكرك عزيزى تامر على تلك الاحاسيس التى شهدت عليها مظلتك

    ReplyDelete
  7. اخي العزيز رومنسي

    اشكرك علي كلماتك الرائعة
    واكثر ما اعجبني
    في تعليقك سعادتي بانك شعرت بها للدرجة التي تخيلت نفسك فيها بطلها

    علي فكرة يا جماعة
    احمد قراء البوست من بدري
    وبيكلمني عنه في التليفون
    وبيقولي انه مش لاقي تعليق علي البوست من جماله
    وسعادنه بيه
    ودي اجمل شهادة يا احمد
    واكتر شيء اسعدني

    واسعدني اني بنافسك علي عرش الرومنسية
    علي حد تعبيرك

    ربنا يخليك يا رومنسي

    تحياتي
    تامر الحسيني

    ReplyDelete
  8. ااااااااااااااااااااه من الحب وسنينه

    بس معلش ياتامر يعني بغض النظر انك جبتيلي مصاصه كبيره ومش عاوزه تخلص لحد الان :)

    بس في كلمه لازم اقولها

    --------
    هي وشها احمر من كلمه وحشتيني

    وهنا

    الي ان اصبحا متلاصقين

    -----------

    وبعد كده

    --------

    واقتربت وتلاقت شفتيهما في لحظة نادرة

    --------

    ازاي دي تيجي بقي

    عااااااااااااااااااا

    موش فاهمه دي

    ReplyDelete
  9. كل سنة وانتي طيبة يا كيرا

    طبعا ملاحظتك مهمة

    بس في شيء مهم
    هما مش اتنين بيعرفوا بعض بالكامل لاول مرة
    هما يعرفوا بعض من فترة طويلة
    وده اول لقاء جمعهم

    طبعا
    في البداية يبقا في خجل شديد
    وده طبيعي
    لكن الظواهر الجوية والعاطفية
    بتخلي الاتنين يقربوا اكتر
    وده دور المطر
    انها تلغي الفواصل او المسافة بينهم

    ولما بيحدث التقارب ده
    بيزوب معاه الحواجز
    وبيظهر الحب الذي جمعهم طوال فترة ماضية
    وطبعا هما الاتنين بيلاقوا فرصة في
    وسط البعاد انهم يقربوا
    وبعد كدة بعد القبلة دي
    كل واحد فيهم بيشعر بالخجل من جديد
    لان ده لقائهم الاول
    واول مرة يشوف كل واحد فيهم التاني
    بس في علاقة قوية جمعتهم
    قبل كدة
    انا سيبت للقاريء وخياله تحديد ابعادها
    ممكن مثلا يكونوا اتكلمو قبل كدة في التليفون
    او النت
    او باي وسيلة
    وجت اخيرا الفرصة الاي كل واحد فيهم انتظرها
    ليقترب من الاخر
    ولعبت الامطار هذا الدور وصنعت الفرصة

    تحياتي ليكي واتمني تكون المصاصة العملاقة عجبتك
    ولو اني اشك انك تكوني بداتي فيها بعد المصاصات الكتير التانية

    تحياتي
    تامر الحسيني

    ReplyDelete
  10. ما كل هذا الابداع وكل هذه الروعه فى الاحساس فقد عشنا فى الحكايه كان اعيننا تراها حقا ما اجمله من مشهد وما اروعه من لقاء هكذا الحب دائما يزيل الاحساس باى زمن وينسى الانسان اى ظروف لا يمنعه اى امطار ولا يقهره ايه انظار هكذا حلمت بيه وهكذا تمنيته قوى اقوى من اى ظروف وعالى فوق اى صعاب ولا يسعنى الا ان اقول سلم لك خيالك ودام ابداع قلمك

    ReplyDelete
  11. عزيزتي طوبة فضة وطوبة دهب
    كل سنة وانتي طيبة
    انا بجد سعيد بتعليقك الجميل ده
    وسعيد اكتر بقد ايه حسيت الناس كئنها بتعيش الموقف
    لحظة بلحظة او كئنها بتشوفه قدامها

    وقد ايه الحب لاي عرف حواجز ولا امطار
    وبالعكس بيبقا اقوي من كل شيء وبيخلي كل شيء
    يبقا تابع ليه


    هكذا حلمت بيه وهكذا تمنيته قوى اقوى من اى ظروف وعالى فوق اى صعاب

    اتمني لكي تحقيق امنياتك الغالية دي
    ويارب يجي فارس الاحلام الاي يحققها وربنا يسعدك يارب

    تحياتي
    تامر الحسيني

    ReplyDelete
  12. اولا يا تامر القصة تحفة بجد فيرى فيرى رومانتيك متطلعشى غير من انسان عاشق حر

    بس بقى نيجى لشوية الاسئلة اللى عمالة تدور فى دماغى بعد لما اقريت القصة

    طب هما كان عرفوا بعض منين وازاى رتبوا للقاء بعض ؟

    هل ممكن ان يتولد كل هذا الحب فى مجرد لقاء واحد؟

    هل يستطيع الحب ان يحطم كل معانى الخجل ليذوبا كل منهما فى الاخر الى هذا الحد ؟

    هل هذا يعنى ان كل حب حقيقى يستطيع ان يحطم جميع القيود ؟

    هل يمكن لطرفين ان يشعروا بانهم يعرفون بعض منذ سنين حتى وان كانوا يتحدثون منذ مجرد ساعات ؟


    هل يمكن لكل طرف ان يحب الاخر دون ان يراه ويكبر بداخلهم دون ان يعلموا ومايلبث ان ينبعث الحب بداخلهم فى اول لقاء ؟


    هل كل الاسئلة دى تنفع تكون حقيقة ام انها مجرد خيال ؟


    طبعا اركان القصة مكتملة وادينا بنتعلم من كاتب زيك ماهر فى البداية والحبكة والذروة والنهاية والهدف


    لا ومش بس كدة ان يثير فضولى لمعرفة كل اجابات الاسئلة دى

    بجد تسلم ايدك

    تحياتى

    ايمى

    ReplyDelete
  13. عاجزة عن التعبيرعن تلك الكلمات التى تفيض رومانسية وعشق لا مثيل له


    بجد كان نفسى أعلق من قبل كدا بس لاسمح الله النت بقى


    دا مجرد تسجيل للاعجاب بالكلمات واسمح ليا بتعليق آخر

    تحياتى
    يويو

    ReplyDelete
  14. بعد قراءات عديدة للبوست
    اسمح لى اعبر عن اعجابى بروعة احساسك و بقدرتك على رسم الصورة بذلك الشكل الرومانسى الجميل

    اللقاء الاول بيكون فيه بعض الخجل حتى لو كان فى تعارف من قبل
    فكرة الاستعانة بالمطر لاذابة جسور الخجل بينهم فكرة رائعة

    ( انه يكتشف الان كيف انها مكملة له فهو من الجراة بمكان لعمل اي شيء
    وهي من الحكمة بمكان لادراك ماهية اي شيء
    نحن مكتملان مكتملان اخذ يحدث نفسه بذلك
    وكئنه اكتشف احد الكنوز المخبئة في هذا العالم حين وجدها الان )

    ما اجمل ان يجد الانسان من يكمل نصفه الاخر
    من يشعر انه توءمه الاخر

    اسمى حب هو حب الروح واعتقد قصتك بنيت على حب الروح من قبل حب الجسد أو حتى الشكل لان الابطال مش كانوا تلاقوا من قبل

    يبقى لي بعض الكلمات البسيطة التى لو تسمح لي اعتبرها على لسان بطلتك

    و الأن أسألك من أنت ؟؟
    من أنت لتحرك بداخلى أحاسيس و مشاعر اعتقدت فى وقت ما أننى فقدتها وسط الزحام...ثم تأتى أنت الأن و تضىء النور وتفتح ستائرى المغلقة ليدخل شعاع الشمس و يوقظ تلك المشاعر و الاحاسيس و يدفئها ؟؟


    من أنت؟؟ ومن تكون؟؟ أخبرنى ما هذا الذى يدفعنى دفعا تجاهك ؟
    أأنت فارسى أحلامى ومن ملك الروح والقلب دون أدنى مقاومة؟؟ بالحق أنت فارسى ومالك قلبى!!


    حبيبى .....أحببتك بقلبى وروحى قبل أن تراك عينى
    رأيتك بقلبى أحسست بك وبقلبك دون أن أراك
    اشتقت الى رؤياك كشوق طفل صغير لأمه
    اشتقت الى ان تراك عينى بعد ان راك قلبى
    صدقنى احسست وكانى اعرفك منذ ملايين السنين
    يوم عن يوم يزداد توحدنا ببعض
    يوما عن يوم يقوى رباط قلوبنا
    ألم أقل لك أننا نكمل بعضنا البعض فى كل شئ
    فأنا أنت و أنت أنا فلا تحرمنى منك يا أول و آخر العمر

    تحياتى لصاحب الاحساس المرهف و القلب العاشق

    يويو

    ReplyDelete
  15. معلش بقى يا تامر
    خالد صاحبنا خلف نور امبارح
    وانا كنت معاه وخلاص يا تاتو اتفقت معاه انى اتقدم ليها
    معلش بقى يا صاحبى اللى سبق اهو خطب
    ومش اى نورررررررررررر
    دى نور خالد

    مبروك يا خالد البتوته الجميله
    وتتربى فى عزك يارب

    ReplyDelete
  16. تحياتى ليك ياتيمو الله عليك على البوست الجامد دة
    وبعدين ممكن تتفق مع الرومانسى اديلة قرشين وخلية يخلع
    وبعد خالد مين طنطاوى
    لو هو ة ئلى علشان ابركلة ارجوك بس على مدونتى

    ReplyDelete
  17. ههههههههههههههههههههههههه

    والله يا رومنسي
    انت صعبان علية
    ههههههههههههههههه
    يا حبيبي نور مخطوبة لية من اول متعرف انها بنت
    وده من شهور
    وبعدين بابا نور وماما نور
    خلاص
    موافقين
    والمفاجئة بقا
    اني انا الاي سميتها
    يعني سوري يا رومنسي

    ومتزعلش لو لاقيت خالد مش بيسمحلك تشوف نور
    ههههههههههههه
    اصلي هتصل بيه دلوقتي واقله
    نور متتكشفش علي رجالة
    غيرنا

    ههههههههههههههههههه

    عقبالك يا محجوب
    ايوة
    الحمد لله شرف للعالم
    نور بنت خالد صاحبنا
    اتصل بيه وبارك له
    وقله عقبال ميفرح بيها معايا طبعا

    هههههههههههههههه
    مش مع اي حد تاني
    ههههههههههههههههه

    ReplyDelete
  18. خاطرة جميلة بس مش غريبة ان اللقاء الاول يكون بهذه الحرارة اثارت انتباهى الصورة باسفل البوست واتساءل هل الصورة اثارت خيالك لتكتب هذه الخاطرة الجميلة عنها لان من الصعب العثور على صورة تحمل نفس معانى البوست ,تعرف يا تامر لو كنت سمتها قبلة تحت المطر كان العنوان حيكون اجمل ده مجرد راى

    ReplyDelete
  19. يانهار ابيض على الجمال . عجبتنى جدا , وخصوصا المشهد بتاع وحشتينى , كنت حاسة إنى قاعدة فى وسطهم وبسمعهم وبشوفهم طول البوست , احيك على البوست دا

    ReplyDelete
  20. عزيزتي ايمان
    اولا اشكرك علي تعليقك
    الجميل

    اما بالنسبة للاسئلة اتمني ربنا يقدرني واجاوب عليها

    1- اذاي رتبوا للقاء؟
    طبعا ده شيء خاص بيهم ومش معقول القصة القصيرة دي
    الاي ممكن نوصفها باقصوصة تضم كل شيء
    هي حالة انسانية
    واهم ما فيها ان الحالة دي وصلت ليكم

    -------------------------------
    هل ممكن ان يتولد كل هذا الحب فى مجرد لقاء واحد؟

    الحب ممكن يتولد من نظرة
    لكن في حالتنا دي الحب اتولد بينهم منغير النظرة كمان
    لانهم مش شافوا بعض قبل كدة
    انتي بتسئلي ممكن يتولد الحب من لقاء
    والحب بينهم مش اتولد في اللقاء ده حاجة بتجمعهم من فترة
    طويلة
    وده قلته في القصة

    ---------------------------------

    هل يستطيع الحب ان يحطم كل معانى الخجل ليذوبا كل منهما فى الاخر الى هذا الحد ؟

    هل هذا يعنى ان كل حب حقيقى يستطيع ان يحطم جميع القيود ؟

    هل يمكن لطرفين ان يشعروا بانهم يعرفون بعض منذ سنين حتى وان كانوا
    يتحدثون منذ مجرد ساعات ؟

    هل يمكن لكل طرف ان يحب الاخر دون ان يراه ويكبر بداخلهم دون ان يعلموا ومايلبث ان ينبعث الحب بداخلهم فى اول لقاء ؟

    من لم يزوق جمال الحب وسحره
    يمكنه ان يسئل هذه الاسئلة

    عفوا لن اجيب عليها ساترك الايام تبحث لكي عن اجابة

    -----------------------------
    اشكرك يا عزيزتي ايمان
    واتمني ان تجدي اجابة لاسئلتك
    لكن لن اقدمها لكي
    فهي اجابات ستكتشفيها بنفسك يوما ما

    اتمني ان يكون هذا اليوم قريبا
    واتمني لكي السعادة

    تحياتي
    تامر الحسيني

    ReplyDelete
  21. عزيزتي يويو
    بصراحة تعليقك محتاج يترد عليه في موضوع
    بجد من اجمل التعليقات عندي تعليقاتك
    لانها بتتميز بالتفرد
    ودائما صاحبة اسلوب مميز
    ما شاء الله

    انا لن ارد علي تعليقك
    ويكفيني قول نزار قباني

    الصمت في حرم الجمال جمال

    ReplyDelete
  22. عزيزتي shasha

    اولا اشكرك جدا علي تعليقك الجميل
    اما بالنسبة لحرارة اللقاء فده بسبب ان في مشاعر جمعتهم لمدة طويلة وده كان اول لقاء يجمع الحبيبين
    بعد كل الغياب ده
    وكان طبيعي انه يبقا فيه مزج بين الخجل والحرارة
    التي اشتعلت بقربهم
    وبسقوط المطر

    اما النقطة الجميلة التي اشكرك لانكي لاحظتيها وهي الصورة
    بالعكس
    لقد كتبت الموضوع منذ فترة
    لكن الصورة وجدتها بعد كتابة القصة
    وده يعرفك قد ايه انا تعبت لجحد ما لاقيتها
    لدرجة اني اخدت اكتر من 6 ساعات بحث
    لحد ما لاقيت الصورة دي
    لانها بجد اكبر واجمل تعبير عن البوست

    واكتر شيء بيخليني اتعب في موضوعاتي بالكامل
    هي الصور
    لان مفيش موضوع منغير صورة
    ومفيش صورة تقليدية
    كلها بحبها تكون مميزة بجد

    تحياتي
    تامر الحسيني

    ReplyDelete
  23. يانهار ابيض على الجمال . عجبتنى جدا , وخصوصا المشهد بتاع وحشتينى , كنت حاسة إنى قاعدة فى وسطهم وبسمعهم وبشوفهم طول البوست , احيك على البوست دا

    التعليق ده عجبني قوي قوي
    لاني بجد حسيت ان فيه تلقائية وصدق مش كلام فيه مجاملة
    وحسيت فعلا بانك استمتعي معاهم
    زي ما انا استمتعت وانا بكتبهم
    وبخليهم قصة تسعدكم وتحسوها معايا

    اتمني تلاقي هنا كل الحجات الاي تعجبك وتخليكي في حالة الدهشة والسعادة دي

    تحياتي
    تامر الحسيني

    ReplyDelete
  24. e7sas ra2e3 gedan
    & el 2rawa3 enk te3esho mesh fe el story but live m3 7abebak
    hea de fe3lan el mot3a
    ana or any one kolena etmanena ne3esh el la7aza de we e7na bnkra2 el story

    thanx 4 u "ansan 3shek 7or"

    ReplyDelete
  25. Dear Anonymous

    ana Sa3ed be al Comment gedan
    we kont atmna AShof asm sa7ebha
    bas alkalam araqeq da aked mn 7ad so Romantic we be7lam bel7ob alsadeq
    ana btmnah lek/leky
    we btman t3eshe la7zet al7ob algamela
    aly beldoni we mafeh
    zay ma kalet Omm Klthom

    thnx4ur Comment

    Tamer alhosiny
    ansan 3shek 7or

    ReplyDelete
  26. اعذرنى على التاخير

    كالعادة موضوع جمييل ومميز


    وتصويراتك جميلة بجد

    وعلى فكرة البالونة دى جميلة اووووى


    تحياتى

    ReplyDelete
  27. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اوقات كتير نحتاج الي مثل هذه الكلمات يمكن بعيدة عن الواقع كتير لكن عاشان نعيش الواقع محتاجين نعيش في الخيال

    شكرا لك
    تحياتي
    الي اللقاء

    ReplyDelete
  28. لا اسكت الله لك حسا لم نعتاد منك على كل هذا الصمت ولم تعودنا على هذا الغياب الطويل لعل المانع خير تحياتى

    ReplyDelete
  29. عزيزي المبرمج المحترف

    اشكرك علي تعليقك
    وبيني وبينك لو كنت جيت بدري في العيد
    كنت شفت البلالين بدري
    واخدت العيدية الاي كنت محضرهالك

    معلش حظك بقي
    تحياتي
    تامر الحسيني

    ReplyDelete
  30. عزيزتي كامت
    الارض السمراء
    مصر القديمة

    اشكرك علي تعليقك الجميل
    ولو انك شايفة الحب خيال
    لكن انا بختلف معاكي
    الحب ممكن يبقي واقع لو امنا بيه
    واديناله من قوانا
    وطاقتنا
    بس قبل ما نديله كل ده لازم نفكر يا ترا
    هو ده الحب الاي يستحق منا
    نديله كيانا كله

    تحياتي
    تامر الحسيني

    ReplyDelete
  31. عزيزتي طوبة فضة وطوبة دهب

    انا مش عارف اقول ايه بصراحة
    بجد بشكرك علي اهتمامك
    وعلي انك فكرتي تدخلي المدونة مش علشان تشوفي الموضوع الجديد

    اسمحي لي اني اكمل تعليقي عليكي في البوست الجديد
    اتمني يكون النهارضة باذن الله

    تحياتي
    تامر الحسيني

    ReplyDelete
  32. القصه طبعا جميله جدا ومكتوبه بأتقان وتركيز شديد احسستني انك الفاعل فعلا
    ووصفك للمشاعرجرئ وقوي وليس به اسفاف
    بس مش شايف ان حتي همه لو يعرفوا بعض من مده وزي ماانت قلت في احد الردود تركتها لخيالنا
    زي مثلا الشات
    مش كتير ان يكون اول لقاء يحتوي قبله
    اعتقد ان الموضوع ده كان كتير علي اول لقاء
    ده مايمنعش ان وصفك للحدث كان احساسه عالي
    احلي مقطوعه عجبتني اول لقاء والصمت المصاحب له كان وصف جميل جدا للصمت
    اشعر ان احيان الصمت بيكون ابلغ من الكلام بكتير وخصوصا بين المحبين اللي فهمين بعض كويس
    معلش استحملني

    ReplyDelete
  33. عشت فى المشهد و كنت مبسوطة

    لحد جزء القبلات ده

    حسيت انه لخبط الروح البريئة اللى فى المشهد

    رقة الموقف كان انه اول لقاء ...و هدوء الاحداث ...و الحوار الداخلى اللى مالى الطريق

    بس حسيت انه قطع كل ده

    ده رايى و احساسى

    ReplyDelete
  34. قصة جميلة و تصوير رائع للمشهد بس تكتب عليها للكبار فقط

    شكرا

    ReplyDelete
  35. 福~
    「朵
    語‧,最一件事,就。好,你西...............................................................................................................................-...相互
    來到你身邊,以你曾經希望的方式回應你,許下,只是讓它發生,放下,才是讓它實現,你的心願使你懂得不能執著的奧秘

    ReplyDelete

باضافة تعليق انت تساهم في اثراء الحوار
وتعرض وجهة نظرك التي سيستفيد منها الاخر
بالتاكيد