Saturday, August 16, 2008

نوستولجيا


نجد أنفسنا ما بين ,وقت واخر - رغما عنا- نسافر إلى أعتاب الزمن الماضي الجميل ونتوق إلى استحضار تفاصيله واستدعاء حكاويه والانطواء تحت جناحي براءته وعفويته .. واللجوء إلى دفئه وحميمته !
فلا تستطيع حتى أعيادنا ومناسبتنا السعيدة استدعاء الفرح بقدر ما توقظ في أنفسنا رغبة في السفر لأحضان الماضي فنهرع إلى صوره نستدعيها وتفاصيله نستحضرها ونلملم أطرافها لعلّها تمنحنا تلك السعادة الضائعة والأمان المفقود .
أن النوستالجيا ظاهرة مرتبطة بالإنسان في كل مكان وبرحلته وخطوات سيره في رحلة الحياة الشاقة ، ولعلّها قديمة قدم وعي الإنسان بذاته وبالمراحل التي يمر بها طفلا وشابا وشيخا ، فهو يدرك أن لا شيء يبقى على حاله وأن الشباب لا يدوم وأن المرض والكبر والفناء يلاحق الإنسان حيث لا مفر ولا مهرب !
فالحنين إلى الماضي الجميل في الحقيقة ليس إلا حنينا للنفس في أبهى حالاتها وفي أغنى وجوهها وأكثرها حيوية وبهجة .. وحنينا للماضي ليس إلا حنينا لأنفسنا وقد صفت من المكدرات وراقت من الأحزان .
ولكل نفس إنسانية أحافير فرح ونقوش بهجة تلتصق بجدار الذاكرة منذ أن يعي المرء وجوده في هذه الحياة ومنذ أن يدرك الإنسان ذاته ! فلهذه الظاهرة علاقة وثيقة بالذاكرة وأهميتها في تكوين وجدان الإنسان ، وبارتباط الطفولة بالدهشة والقدرة على اقتناص الفرح ونهشه من بين براثن الملل والرتابة دهشة الطفولة التي تسبغ على الأشياء ألوانها
المبهجة والقادرة أبدا على استخلاص البسمة حتى من أعمق ثنايا الأحزان والهموم فذلك الفرح يسكن دوما على ضفاف تلك النظرة الطازجة التي ترى الأشياء وكأنها تراها لأول مرة !! ولعل الأسعد حظا منا هو ذلك القادر دائما على استدعاء الطفل القابع داخله ليلهو ويمارس لعبة الحياة بعمقها ومدها وجذرها وأبعادها المختلفة .
وجه آخر من الصورة يكمن في الحياة المعاصرة التي أصبح فيها الإنسان ترسا في آلة تستهلك آدميته وإنسانيته حياة يشكل الركض والجري في أروقة الحياة العنصر الأهم فيها !! ويلعب فيها التنافس الشرس والتسابق المحموم على التميز والنجاح دورا رئيسيا يجعل حياة الإنسان مرجلا ساخنا قادرا دوما على نفث دخان القلق والمخاوف والهواجس فتلقي هذه الهواجس بظلالها على الإنسان فتعبث بسكونه وإطمئنانه وتقلص قدرته على الإحساس بالفرح .
تغير أساليب الحياة وطرائق معيشة الإنسان الفطرية والبسيطة وميلها للتعقيد والتركيب ساهم في ابتعاد الإنسان عن الطبيعة ومنعه من التواصل المباشر معها ، بما يحققه ذلك التواصل من أحاسيس عميقة بالجمال والسلام وقدرة على النفاذ إلى عمق الأشياء . ففقدان التواصل مع عناصر الطبيعة يحجم الفرح داخل الإنسان ويحوله هو ذاته إلى آلة رتيبة تعيد إنتاج الأحداث يوما بعد يوم بتكرار وملل!! وربما يكون أكثر الناس سعادة هو الذي يشعر بتوحده مع الطبيعة وعناصرها من خلال تماسه معها واحتكاكه بها، ومن خلال محاولته لإعادة الصلة بها وتجديد العلاقة معها سواء كان هذا التواصل ماديا حقيقيا أو عبر الفن والأدب الذي لا بد له أن يستخدم الخيال ليحقق هذا التواصل!
رغم أن النوستالجيا ظاهرة إنسانية ولكنها تزداد وتشتد حدتها عندما يكون الحاضر بائسا وتعيسا
فحنين الانسان للماضي اصدق تعبير عن قسوة الحاضر وعن شعوره بانه في حاله من الضياع وانه
في حاجه للحظه دافئه في حاجه لبسمه صادقه في حاجه لحب مفقود او حب صادق
اما النستولجيا في حياتي فترتبط بالبراءه
مع كل موقف يستعيده خيالي من طفولتي ومع كل حاله وجدانيه تعيدها الايام امام عيني
اكتشف اني كنت اكثر سعاده كنت اكثر بهجه كنت اكثر براءه
حتي من حولي يكتشفون اني عندما احب ان ابتسم اذكر الماضي باحداثه السعيده وحتي الاليمه
فكم من مواقف صعبه مررت بها لكني اراها الآن ذكري جميله لانسان اجتهد وتعب لاجل شيء آمن به
وصدقه وحينما تنظر للماضي بنظره شامله متفحصه تكتشف ان حياتي دائما كانت كاسنان المنشار
ولمن لا يعلم الكثير عن اسنان المنشار فهي ترتفع ببطء شديد حتي تصل الي اعلي نقطه ممكنه
ثم تهوي من جديد للاسف لاحساس قاتم وتصوير شديد الواقعيه بحالة ضياع وياس وجداني شديد
ولكن يبقا الامل والايمان هو اخر ما يجب ان اتحلي بهم وابدأ من جديد
هكذا كانت حياتي السابقه
ولكني اتمني للمستقبل الكثير اتمني ان تنتهي بي حياتي الي شكل اخر من الدفء
شيء يرجعني الي بهجتي الحقيقيه التي اهرب من واقعي لاشعر بها في كنف النستولوجيا
ولهذا خطواتي القادمه ستكون اكثر حزرا واكثر هواده حتي لا تدفعني مشاعري المتخبطه للدخول من جديد
لارتفاع جديد يتبعه سقوط جديد
ويبقا الحنين للماضي والشوق اليه رمز اعبر عنه في كثير من جلساتي الخاصه عندما اتحدث لمن احب
عن تامر هذا الطفل الصغير الذي كان كالطيف واصبح الان كالظل
ويوما ستحوله الايام الي صورة يحلم بها الان ويتمناها لغده القادم
لا اعرف لماذا تكتسب كلماتي طابعا حزين لا اقصده لكنها مشاعري تدفعني دائما لهذه الحاله من الشجن حين اعبر بتفكيري للماضي ثم استرجع الحاضر لتغمرني احلام المستقبل
لكني مدين باعتزار فاني طوال الوقت اسخر من مشاعري او اصبغها بصبغه غير حقيقتها
فقد اكتب في موضوعاتي عن السعاده وانا في شدة الحزن والالم
وقد اكتب عن النجاح وانا اتجرع طعم الفشل وكثير مما اكتب من طلاسم والغاز لمعني خفي اخفيه عن عيونكم
لكني اعلم ان يوما سياتي ويعي شخص ما كل حرف انطق به ويدرك كم كان الماضي جميلا
وكم سيغير هو ان شاء الله مستقبلي باكمله والي ان ياتي هذا الحلم الجميل ابقا مع الحنين لماضي عشته وكنت فارسه الذي خاض بطولات لا حصر لها من اجل يوم ياتي ويستعيد فيها شيء من ماضيه في براثن النستولجيا
وانا اكتب كلماتي هذه او بالاصح وكلماتي هذه تكتبني اعيد الي سمعي كلمات سحريه
هي الاقدر عن التعبير عن نستولجيا تملئني

ايام زمان كنا حبايب كلنا
ايام زمان كانت قلوبنا لبعضنا
كان صوت حزين او طفل باكي يهزنا

دلوقتي ليه احساسنا راح من قلبنا
الضحك صام والدمع نام فوق جفننا
والزكريات هي الحقيقه في عمرنا
واذاي يا ناس ايام زمان ترجعلنا
يطلع نهار من قلب ليل ويقولنا

بادينا نعرف هو ايه معني الحياه
بالعقل يرجع الاي فات ونعيش معاه
نمشي في طريقنا خطوه خطوه بالضمير
ده لسه في جوانا حلم نروح وراه

الحلم صوت انسان حقيقي في دمنا
انسان ضمير بيصحي لما يحسنا
بعلو صوته ينده يناجي ربنا
كل الاي فينا حلو تاني يعود لينا

بادينا نعرف هو ايه معني الحياه
بالعقل يرجع الاي فات ونعيش معاه
نمشي في طريقنا خطوه خطوه بالضمير
ده لسه في جوانا حلم نروح وراه





13 comments:

  1. ���� ���� �� ���� ����
    ���� ���� ��� ����� ������
    ��� �� ��� �� ��� ���� �����

    ������ �� ������ ��� � �����
    ����� ��� ����� ��� �� �����
    ��������� � ������� �� �����
    ����� � ��� ���� ���� �������
    ��� ���� � �� �� �������

    ����� ���� � �� ��� ������
    ������ ���� ���� ��� ���� ����
    ���� �� ����� ��� ��� �������
    �� ��� �� ���� �� ��� ����

    ���� �� ����� ����� �� ����
    ����� ��� ����� �� �����
    ��� ���� ���� ����� ����
    �� ���� ��� �� ��� ��� ����

    ����� ���� � �� ��� ������
    ������ ���� ���� ��� ���� ����
    ���� �� ����� ��� ��� �������
    �� ��� �� ���� �� ��� ����

    ��� ���� ��� ��� ���� ����� ��� ��� ���� ������
    ��� ���� ��� ����� ��� ���� �� �����
    � ���� ��� �������
    ����� ���� ���� �� ������� ���� ��� ���� � ��� ��� ����
    ���� ��� ����� �� ������� ������
    �� ���� �� � ���� ����� ��� ���
    ���� ����� �� ���� �� ������
    � �� ����� � ��� ���� ���
    ������� � ���� �� �� ����� ����
    ���� ���� ��� �����

    ReplyDelete
  2. ايام زمان كنا حبايب كلنا
    ايام زمان كانت قلوبنا لبعضنا
    كان صوت حزين او طفل باكي يهزنا

    دلوقتي ليه احساسنا راح من قلبنا
    الضحك صام والدمع نام فوق جفننا
    والزكريات هي الحقيقه في عمرنا
    واذاي يا ناس ايام زمان ترجعلنا
    يطلع نهار من قلب ليل ويقولنا

    بادينا نعرف هو ايه معني الحياه
    بالعقل يرجع الاي فات ونعيش معاه
    نمشي في طريقنا خطوه خطوه بالضمير
    ده لسه في جوانا حلم نروح وراه

    الحلم صوت انسان حقيقي في دمنا
    انسان ضمير بيصحي لما يحسنا
    بعلو صوته ينده يناجي ربنا
    كل الاي فينا حلو تاني يعود لينا

    بادينا نعرف هو ايه معني الحياه
    بالعقل يرجع الاي فات ونعيش معاه
    نمشي في طريقنا خطوه خطوه بالضمير
    ده لسه في جوانا حلم نروح وراه

    ومهما ومهما حصل حنفضل يا قلبى زى محنا ومهما شفنا فى الدنيا دىمن قسية أو جراح حتفضل يا قلبى بدون انكسار
    ومهما كان الجرح جواك بينزف من حبيب قلبه مات هنفضل ونبقى وجراحنا جوانا تقوى على الأيام لسه جوانا أمل دايما فى بكره لسه فيه جوانا حلم لابد عن يوم أكيد هيجى يوم يا قلبى لحلمك هتوصل أكيد هتلاقى صدق فى العيون وبراءة جوى الجفون وقلب لا يجرح فى يوم ولا يخون أكيد دايما فيه يا قلبى بكره بالعزيمة والإرادة
    وكله دا بقدرة خالق الكون

    موضوع رائع ودايما متقدم

    ReplyDelete
  3. كالعادة طبعا موضوع جديد

    انا عن نفسى كنت اول مرة اعرف النستولوجيا

    بس بجد اكتشفت ان معظمنا عنده حنين للماضى

    انا واحدة نفسى ارجع لايام زمان اضحك والعب مشفش المشاكل ولا احسها

    الواحد كان فيرى بجد مش شايل هم لحاجة

    كنت بشوف الضحكة فى وشوش كل اللى حواليا دلوقتى انا بدور على ضحكة صافية مش وراه هم بس مش بلاقى

    بجد موضوع رائع ياتامر

    تسلم ايدك


    تحياتى


    ايمى

    ReplyDelete
  4. كالعادة طبعا موضوع جديد

    انا عن نفسى كنت اول مرة اعرف النستولوجيا

    بس بجد اكتشفت ان معظمنا عنده حنين للماضى

    انا واحدة نفسى ارجع لايام زمان اضحك والعب مشفش المشاكل ولا احسها

    الواحد كان فيرى بجد مش شايل هم لحاجة

    كنت بشوف الضحكة فى وشوش كل اللى حواليا دلوقتى انا بدور على ضحكة صافية مش وراه هم بس مش بلاقى

    بجد موضوع رائع ياتامر

    تسلم ايدك


    تحياتى


    ايمى

    ReplyDelete
  5. كالعادة يا تامر
    موضوع جديد شيق و زاخر بالمعلومات القيمة
    بس الجديد هنا انى حاسة ان البوست ده انت كنت مقرب فيه اوى من نفسك
    اتكلمت بحرية و بصدق اكتر من اى مرة كتبت فيها او اى مرة انا قريتلك فيها على الأقل

    بين السطور كلام كتير خلانا نقرب اكتر من تامر

    بشكرك حقيقى على مدونتك الجميلة
    و اسفة لو كنت اتأخرت فى الرد


    دمت بكل ود و خير

    و رمضان كريم
    كل سنة و انت طيب :)

    ReplyDelete
  6. عزيزتي smilyrose






















    تامر الحسيني
    انسان عاشق حر

    ReplyDelete
  7. عزيزتي smilyrose

    اشكرك علي تعليقك علي الموضوع
    واعجابك بكلمات الاغنية
    تحياتي

    تامر الحسيني
    انسان عاشق حر

    ReplyDelete
  8. عزيزتي ايمان
    اشكرك علي تعليقك الجميل

    فعلا الطفولة مرتبطة بالضحكة
    زمان انا كنت اقعد قدام اي مسرحية اموت من الضحك
    دلوقتي ممكن اموت من الملل
    مش لان المسرحية وحشة
    لان القلوب مش بقت صافية زي الطفولة

    تحياتي ليكي واتمني ليكي اجمل واطول واعزب ابتسامة

    تامر الحسيني
    انسان عاشق حر

    ReplyDelete
  9. عزيزتي عازفة الاوتار

    طبعا انا معجب جدا برقتك الشديدة واعمالك الفنية الرائعة
    لكن اسمحي لي اني ابقا كمان معجبك بذكائك وفطنطك الشديدة
    لانك قدرتي تقرئي ما بين السطور
    فعلا انا كتبت الموضوع ده من فترة طويلة وفي لحظة حزن طويلة ولان الحزن بيخلي الانسان لنفسه اقرب
    انا قدرت اقرب قوي لتامر الاي عايش جوايا
    واحس بيه بيعاني النستولوجيا

    تحياتي ليكي
    ولذكائك

    تامر الحسيني
    انسان عاشق حر

    ReplyDelete
  10. نستولوجيا
    اسم مثير
    انا شخصيا مش كنت اعرف عنه حاجة بس لما شفت العنوان شدني للموضوع
    انا بميز ايام زمان بروائح الزهور
    يعني في مواقف مع ناس في مرحلة معينة من حياتي بتمثل لي رائحة الفل
    وناس تانية رائحة الورد البلدي ومواقف رائحة الياسمين
    ومواقف كانت رائحتها مش مظبوطة طبعا دي مواقف وحشة قوي
    اتمنى اني مش اشم الرائحة دي تاني
    انا بحب اربط المواقف والذكريات في حياتي برائحة الزهور
    ميرسي يا تامر انك فكرتني بكل الروائح والعطور دي كلها

    ReplyDelete
  11. جميل جدا موضوعك عن الحنين للماضي
    الانسان من يوم ميلاده من اول صرخة ليه لغاية ما بيكبر وهو في صراع مع الحاضر والماضي والمستقبل ودي طبيعة البشر ومش هتنتهي غير بانتهاء الحياة وقدوم يوم البعث وحياة الخلود في الاخرة
    بجد رووووووعة وخصوصا تعريفك للنستولوجيا لان المصطلحات دي مهمة وكتير مننا مش بيقدر يفهمهابس حقيقي اسلوبك وتوضيحك فهمنا المصطلح كويس جدا
    بالتوفيق وبانتظار الجديد

    ReplyDelete
  12. 福~
    「朵
    語‧,最一件事,就。好,你西...............................................................................................................................-...相互
    來到你身邊,以你曾經希望的方式回應你,許下,只是讓它發生,放下,才是讓它實現,你的心願使你懂得不能執著的奧秘

    ReplyDelete

باضافة تعليق انت تساهم في اثراء الحوار
وتعرض وجهة نظرك التي سيستفيد منها الاخر
بالتاكيد